قصص حب

قصص حب قصيرة قبل النوم قصة الأميرة وحبة البازلاء

قصص حب قصيرة قبل النوم قصة الأميرة وحبة البازلاء

قصص حب قصيرة قبل النوم على موقعنا قصص وحكايات (قصة الأميرة وحبة البازلاء) اتمني ان تنال اعجابكم واذا كنتم تريدون المزيد من قصص حب قصيرة قبل النوم فيمكنكم زيارة قسم : قصص حب

قصص حب قصيرة قبل النوم مكتوبة قصة الأميرة وحبة البازلاء

في يوم من الأيام كان هناك ملكة تحكم مملكة قوية، كانت الملكة دائما تحصل على ما تريد كانت متحكمة. بشدة في أمير المملكة وهو ابنها الوحيد كانت توفر للأمير أفضل الأشياء وأفضل الملابس. وأفضل الطعام وأفضل المعلمين ليعلموه كل شيء.

وبوصول الأمير لسن الشباب وبحلول الوقت ليتزوج دعته الملكة لغرفتها وقالت له: يا بني الأمير يجب أن يتزوج أميرة لكن عليه أن يجدها بنفسه. تذكر بعض الأشياء وانت تختارها لا تبحث فقط عن الجمال الأميرة ليست فقط ابنة الملك والملكة. بل يجب أن تكون رقيقة وذكية ومهذبة كذلك ولديها حس في اختيار ملابسها وعليها أيضا أن تكون محترمة لذاتها وأهم شيء وهو أول ما تلاحظه. في الأميرة هو أن الأميرة الحقيقية لديها صوت ملائكي.

وافق الأمير على كلام الملكة وسمحت له أن يذهب للبحث عن عروس سافر الأمير ومعه خدمه لأيام عديدة حتى وصلوا لأقرب مملكة ذهب إلى الملك وعرفه بنفسه سعد الملك بمقابلة الأمير لأنه كان مهذباً ووسيماً.

اقرأ أيضًا: قصص حب مؤثرة للغايه وحزينة جدا وواقعيه اتحداك ما تبكي

قصص حب قصيرة قبل النوم رومانسية صدمة الأمير

أخذه الملك إلى ابنته التي كانت في سن الزواج فرح الأمير برؤية الأميرة الجميلة. في غرفتها كانت تدرس الشعر وثيابها أنيقة وقال لها أهلاً يا أميرة. ردت عليه وقالت له: أهلاً ولكن صدم الأمير لأن صوتها كان غليظاً

فقال لها: هل أنت بخير؟ هل أحضر لك بعض الماء فقالت له: لا لا لست عطشانة فقال الأمير: آه! حسناً أكملي قراءة الشعر أنا على أن أرحل الآن لأن الوقت تأخر تشرفت بمقابلتك.

لقد خاب ظن الأمير قليلاً لكنه أكمل رحلته إلى المملكة القريبة التالية وصل إلى القلعة وقدم نفسه إلى الملك، الملك والملكة كانا سعيدان بوسامة الأمير ولهذا دعياه مباشرتاً لمقابلة الأميرة ذهب الأمير إلى غرفة الأميرة.

رأى أميرة جميلة تجلس حول مائدة طعام وكانت تتناول الطعام قدم الأمير. التحية ولكنها لم تنظر إليه مطلقاً كانت تأكل بطمع شديد فقال لها: يا أميرة يبدو أنك مشغولة سوف أتركك الآن مع طعامك المفضل وغادر الاميل المملكة وبعد السفر لعدة أيام زار أماكن عديدة لكنه لم يجد الفتاة المناسبة ليتزوجها لقد خاب أمله وعاد إلى مملكته.

اقرأ أيضًا: قصص حب جميله قصة الثري و البائعة قصة مثيرة جداً

قصص حب قصيرة قبل النوم الأميرة الجميلة

قصص حب قصيرة قبل النوم
قصص حب قصيرة قبل النوم ، قصة الأميرة وحبة البازلاء

رحب به والداه وحكى لهما عن رحلته وقالت الأم: هذا محزن لكنني سعيدة بعودتك. لنا دون أن تختار إحداهم لأن حياتك كانت ستكون بائسة لو تزوجت أياً منهن اقتنع الأمير بكلام الملكة وعاد إلى غرفته.

كانت هناك عاصفة رعدية في تلك الليلة وكان الأمير يشاهدها من نافذة غرفته ورأى شخصاً آتياً. باتجاه القلعة وسمع دقاً على الباب فتح الخادم الباب، كانت فتاة جميلة تقف بالخارج  كانت ترتدي ملابس فقيرة ومبللة تماماً بسبب. المطر نزل الأمير على الفور بعد أن سمع صوت الفوت العذب وهي تقول: لقد ضل سائقي الطريق وتتبعت أنوار قلعتك هلا تكرمت عليناً واستضفتنا حتى الصباح.

اقرأ أيضًا: قصص حب واقعية مؤلمة قصة حب قتلها الصمت قصة مؤثرة ومؤلمة جداً

فقال الأمير: بالطبع يمكنك البقاء اسمحي لي. بأخذ معطفك رحب بها في قلعته وبعد أن خلعت غطاء رأسها تأكد أنه لم يرى من هي أجمل منها. في حياته طلب من الخدم أن يهتموا بالفتاة وذهب إلى الملكة ليخبرها.

ذهبت معه الملكة إلى الفتاة لكنها لم تعجب بها في اللحظة الأولى. وقالت له أنها ليست أميرة يا بني انظر إلى ثوبها الملطخ المتسخ. ولماذا لا يوجد معها خدم ولماذا تسافر أميرة تحت أمطار غزيرة كهذه؟ فقال لها الأمير: يأمي أنا لم أرى أبداً فتاة جميلة ورقيقة مثلها.

اقرأ أيضًا: قصص رومانسية قصة حب التوأم مثيرة وجميلة جداً

قصص قصيرة عن الحب أختبار الملكة

قصص حب قصيرة قبل النوم
قصص حب قصيرة قبل النوم ، قصة الأميرة وحبة البازلاء

أدركت الملكة أن الأمير قد أحبها فوضعت خطة للتخلص منها. وتثبت أنها ليست أميرة وقالت للأمير: سوف أضعها في اختبار الليلة سوف تنام على سريراً ملكي وتحت العشر مراتب الفخمة حبة البازلاء النيئة. هذه ولو كانت أميرة ستكون رقيقة بما يكفي لتشعر بها.

كان الأمير يثق بأمه طلبت الملكة من الخدم أن يضعه الحبة تحت فراش الفتاة. وأخذها الأمير إلى غرفتها ووضعه لها سلماً لتصعد إلى الفراش .لكنها لم تنم طوال الليل استيقظت في الصباح .ونادت على الخدم وقالت لهم: أنا متعبةً جداً لا تخبر الأمير بهذا لكن السرير. بشع شعرت وان تحته صخره أنا لم أنم طوال الليل.

علم الأمير بأمر شكوى الفتاة وذهب إليها وقال لها: أنت أميرةً حقاً صحيح؟ ارجوكي تزوجيني وقالت له: سأتزوجك لو وعدتني بعدم النوم على هذا الفراش مرة أخرى فضحك الأمير والملك والملكة تزوج الأمير بالأميرة وعاشا بسعادة إلى الأبد

وهكذا أنتهت قصص حب قصيرة قبل النوم لليوم أعزائي أتمنى أن قصة الأميرة وحبة البأزلاء قد نالت إعجابكم.

السابق
قصص مضحكة جدا جدا قصص جحا والحمار
التالي
قصص اطفال هادفة اسلامية قصة سامحوني يا أحبتي

اترك تعليقاً